Dior's Chiffre Rouge three-hander and chronograph. Picture credit Pic Credit Thue Nørgaard.

ساعة شيفر روج Chiffre Rouge تُحيي خطوط ساعات الرجال من ديور Dior

العلامة التجارية المملوكة لمجموعة إل في إم إتش تستخدم حركات زينيث المعدلة في ساعة رجالية ثلاثية العقارب وكرونوغراف.

طوال العِقد الماضي، توالت آراء الاستحسان والجوائز على ساعات ديور Dior النسائية، ومزيجها من البراعة الفنية الفريدة والمميزة لدار التصميم، بالإضافة إلى أنواع الكاليبر الراقية التي قدمتها زينيث التابعة لمجموعة إل في إم إتش، مما رفع من مكانة الدار وانتقالها من صناعة ساعات الموضة إلى صناعة الساعات الفاخرة.

غير أن رحلة ديور Dior في صناعة الساعات “الفاخرة” لم تبدأ إلا منذ 20 عامًا، في عام 2004، عندما قدمت الدار أول موديل من شيفر روج Chiffre Rouge، ليشهد بدء انطلاق رحلة العلامة التجارية في مجال الساعات الأوتوماتيكية.

صممت ديور Dior ساعات شيفر روج حصريًا للرجال، ويتم طرحها غالبًا في إصدارات محدودة، وتمثلت سمتها المميزة في التصميم البسيط والأنيق والمعاصر، والذي يتجلى في تكرارات مختلفة تتراوح من الإصدارات الذهبية الفاخرة إلى النماذج الرياضية المصنوعة من الاستيل المصقول.

ثم توقف إصدار شيفر روج Chiffre Rouge منذ ما يقرب من 10 سنوات، لسبب غير مفهوم تقريبًا، ويبدو أن الموديل قد تم تهميشه في كتالوج الدار، مما مثل فجوة في تشكيلة ديور Dior لأولئك الذين يتذكرون النسخ الأصلية؛ ولكنها تم ملؤها الآن بمجموعة شيفر روج Chiffre Rouge الجديدة.

صُممت شيفر روج Chiffre Rouge في البداية كساعة غوص أوتوماتيكية، وتم تصنيعها تحت إشراف المدير الإبداعي لشركة ديور أوم آنذاك، وتتباهى اليوم باعتبارها الموديل الرجالي الرائد الوحيد في قسم ضبط الوقت للعلامة التجارية.

وقد ازدانت الساعات، منذ بداياتها، بالعديد من اللمسات الأنيقة من خياطة ديور، من أجل التعبير عن التفاصيل المعقدة بسمات مميزة. ويتجلى الرقي الباريسي دائمًا في الزخارف الدقيقة؛ مثل الخطوط غير المتماثلة والتاج الملتوي بعيدًا عن المركز.

يجتذب اسم الساعة مرتديها إلى فئة خاصة من عشاق الساعات، وتُبجّل كلمة “شيفر” Chiffre رموز الفروسية وشعارات النبالة حيث تشير إلى رمز سري أو شعار عائلي أو حرف واحد فقط.

يُستخدم اليوم بشكل أكثر شيوعًا ليعني عددًا أو رقمًا، ويتم تمثيل هذا الرقم هنا بواسطة الرقم “8” الأحمر – اللون المميز للسيد/ ديور والرقم المحظوظ – في نافذة التاريخ عند الساعة 4.

استخدم السيد/ ديور Dior اللون الأحمر للتباين، باعتباره أحد محبي هذا اللون البراق.  حيث قال “اللون الأحمر هو لون الحياة، فأنا أحب اللون الأحمر وأعتقد أنه يناسب كل أنواع البشرة تقريبًا. وتعد الألوان الحمراء الزاهية – القرمزي، والأحمر العمودي، والكرزي – ألوانًا مرحة وشبابية للغاية”. 

شيفر روج Chiffre Rouge من ديور Dior

تفخر الساعات الجديدة، التي تُبرهن على الأسلوب الدائم، بأصول شيفر روج Chiffre Rouge مع تقبُل التحسينات المعاصرة.

وتتوفر الساعات الأولى النادرة بعلب ذات قُطر 38 مم أو 41 مم (مما يشير إلى أن الساعة لم تعد تستهدف السوق الرجالية فقط) مصنوعة من الاستيل الأسود وتزدان بلمسات حمراء دقيقة إلى جانب جميع الخصائص المميزة – التاج البعيد عن المركز عند الساعة 4 وزر الضغط الأحمر في موديل الكرونوغراف، فضلاً عن العلبة ذات الزاوية الفريدة – التي أسرت عشاق الساعات في الأصل.

فضلاً عن اللمسات الدقيقة، كان العنصر الأكثر تميزًا في شيفر روج Chiffre Rouge هو العلبة دائمًا، حيث تم تكبير الجانب الأيمن وقطعه بشكل مستقيم. ويبرُز ذلك في المجموعة الجديدة من خلال الإطار المحزز في الربع العلوي الأيسر و”المصد” على الجانب الأيمن من العلبة. ويضيف إدراج لوحة باللون الذهبي الوردي أو باللون الأسود اللامع لمسة من الفخامة، مما يدل على المكانة الخاصة لهذه الإصدارات الخاصة بالذكرى العشرين.

تتميز الساعة بلمسة جديدة تذكرنا بجذور شيفر روج Chiffre Rouge تكمُن في نمط “كانييه” المنقوش والمزخرف على المينا، والأوزان المتأرجحة والأشرطة المطاطية القابلة للتبديل. ويتم محاكاة هذا الشكل، باعتباره شعار لدار الأزياء، عن طريق عمل مسح ضوئي لسطح حقيبة يد ديور قبل حقن المطاط في قوالب ثلاثية الأبعاد لتشكيل وهم وملمس القماش.

تعتبر موديلات شيفر روج Chiffre Rouge علامة مميزة لدار ديور Dior بحق، فهي تمثيل مادي للعبارة الطنانة “معًا أقوى”، وقد استعانت الدار بخدمات العلامتين التجاريتين الشقيقتين زينث التابعة لمجموعة إل في إم إتش ولويس فويترن لتوفير الحركات للمجموعة.

ستُتاح خمس من الساعات الثماني الجديدة في المتاجر وعبر الإنترنت اعتبارًا من 12 فبراير – وهو التاريخ الذي اجتاح فيه كريستيان ديور Christian Dior عالم الموضة في عام 1947 بإطلاق مجموعة “إطلالة جديدة”. عِلمًا بأنه سيُطرح موديل آخر للبيع في يوليو وسيُطرح موديلين آخران في السوق في أكتوبر

ستشمل الساعات الخمس الأصلية موديلين بقُطر 38 مم لعرض الوقت والتاريخ فقط ويعملان بكاليبر Sellita SW300، وموديل مزود بإطار مرصع بالألماس الأسود ومصد من الذهب الوردي في إصدار محدود من 300 قطعة، وكرونوغراف يضم حركة Zenith El Primero؛ وقطعتي بآلية توربيون طافية؛ كل منهما في إصدار محدود من 20 قطعة – واحدة بإطار من الياقوت بألوان قوس قزح – مع حركات من ابتكار لا فابريك دو تمبس من لويس فويتون وتتميز بناقل توربيون مزين بزخارف كانيه المميزة.

سيشهد شهر يوليو إطلاق 100 موديل بمينا بافيه مع مؤشرات وإطار بألوان قوس قزح مرصعة بالأحجار الكريمة بالإضافة إلى خمسة أحزمة ملونة قابلة للتبديل، وستكون إصدارات أكتوبر عبارة عن إصدارين من 100 قطعة من الاستيل والرمادي مع لمسات من الذهب الوردي.

وفي حديثه لصحيفة “وومن وير ديلي” في وقتٍ سابق من هذا الشهر، صرّح لان سيتاديني سيسي، مدير وحدة أعمال المجوهرات وصناعة الساعات في ديور Dior، بأن الاحتفال بالذكرى السنوية لساعة شيفر روج أتاح فرصة مثالية لإعادة تقديم الموديل، واصفًا الساعة بأنها “عرض فريد من نوعه من حيث الإبداع”.

تبدأ أسعار ساعة شيفر روج Chiffre Rouge من 6,800 جنيه إسترليني، وتسلط المجموعة الضوء على مدى التقدم الذي حققته ساعات ديور Dior خلال 20 عامًا.

تابعوا المزيد: ديور Dior تعيد افتتاح بوتيكها في مول الإمارات بدبي

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *