ماريان الجرد: شغف الإبداع في ساعات هايسك Hysek

تجلب ماريان الجرد، وهي مديرة العلامة التجارية في هايسك Hysek السويسرية، شغف الإبداع إلى صناعة الساعات الفاخرة والساعات الاستثنائية التي يتم إنتاجها داخل ورش التصنيع، كما وأنها تعيد تفسير معرفة الأجداد من خلال التقنيات المتطورة. كان لمجلة "ووتش برو العربية" حوار مع ماريان التي أطلعتنا أكثر عن علامة هايسك ومعاييرها الرائدة في تصنيع الساعات، فضلًا عن توسّع ونمو العلامة في الشرق الأوسط والسوق الخليجية.

بدايات هايسك في صناعة الساعات

تطلعنا ماريان الجرد على علامة هايسك Hysek آخذةً إيانا في رحلةٍ تفصيلية منذ تأسيسها. فهايسك هي علامة سويسرية رائدة تُمثل قمة صناعة الساعات الراقية وقامت بتوسيع حضورها بسرعة كبيرة خاصة بعد افتتاح مصنعها في سويسرا في العام 2007 حيث رسّخ من مكانتها كلاعب رئيسي في صناعة الساعات الراقية. وقد وتوسّعت العلامة لتُعزّز من تواجدها في جنيف وموسكو وسنغافورة وشانغهاي وغيرها. كما وافتتحت متجرها الحصري الوحيد في دبي مول بالإمارات العربية المتحدة الذي يعرض مجموعات متنوعة من إصدارات هايسك المرموقة التي تضم أبيس وكيلادا وفورتيف وآي أو وغيرها.

ماريان الجرد

تحرص هايسك Hysek على الجمع ما بين التصميم الفني المبتكر والبراعة التقنية لتقديم أيقونات فريدة ذات طابع معاصر لعشاق الأصالة والتفرد. وتُجسّد التصاميم الاستثنائية لساعات هايسك Hysek التي تعتبر مرادفًا للإبداع والتقنية والجودة مزايا العلامة التي تتمتع بالجرأة والقوة في ابتكار قطع لا تُضاهى في عالم الساعات. ومنذ إطلاق فئة كيلادا في العام 1997، والتي أحدثت ثورة في مجال تصميم الساعات، تمكنت هذه العلامة من فرض رؤيتها الثورية بقوة في صناعة الساعات حول العالم.

المنافسة العالمية في سوق الساعات السويسرية

تقول ماريان أن المنافسة في سوق الساعات السويسرية ذات العلامات المستقلة تتزايد بشكل كبير، لذلك تعمل هايسك Hysek على وضع الخطط المتعددة لتعزيز نفسها وتوسيع حضورها.  وتشمل هذه الخطط العمل على ابتكار قطع أيقونية جديدة، بالإضافة إلى التعريف بأبرز مزايا هذه القطع وفئاتها المتعددة، وكذلك دخول هايسك Hysek أسواق جديدة في المنطقة والعالم لإتاحة المجال أمام عشاق الأصالة والتفرد للحصول على الساعات الراقية التي تقدمها هذه العلامة السويسرية الرائدة بمختلف فئاتها.

نمو سوق الساعات الفاخرة في الإمارات

تمثل دولة الإمارات مركزاً إقليمياً بارزاً لأهم علامات الساعات الفاخرة وقد شهد هذا القطاع انتعاشًا بارزا خلال العام الماضي حيث قامت العديد من الشركات العالمية بتوسيع حضورها في الدولة من خلال افتتاح محلات جديدة لها. ووفقًا لدراسة صناعة الساعات السويسرية للعام 2023 التي أجرتها شركة ديلويت، تقول ماريان أن ما يقرب من ثلث المشاركين يفضلون تجربة العلامة التجارية في المتجر خاصةً في هونغ كونغ (51%) والصين (49%) والإمارات العربية المتحدة (41%).

ساعات هايسك Hysek

ومن المتوقع أن يسجل هذا القطاع نموًا ملحوظًا خلال العام الحالي في الإمارات التي تعتبر من أكثر أسواق الساعات ديناميكية، حيث ارتفعت الصادرات السويسرية إلى دولة الإمارات وفقاً للأرقام الصادرة عن اتحاد صناعة الساعات السويسرية بنسبة 11.5% على أساس سنوي في الفترة من يناير إلى سبتمبر بزيادة بلغت 29.4% مقارنةً بالفترة نفسها من العام 2021.

ومن أبرز عوامل نمو سوق الساعات الفاخرة في الإمارات تأتي زيادة عدد الزوار القادمين من أماكن مختلفة من العالم في الطليعة، إضافةً الى استضافة الدولة للعديد من المعارض المتخصصة التي تستقطب أعدادًا كبيرةً من الزوار من الدولة وخارجها مثل معرض المجوهرات والساعات السنوي في أبوظبي، ومعرض دبي للمجوهرات والأحجار الكريمة والتكنولوجيا، وأسبوع دبي للساعات، ومعرض الشرق الأوسط للساعات والمجوهرات في الشارقة وغيرها. كما ويسهم وجود العديد من مقتني الساعات الراقية في الإمارات وهواة جمعها في ذلك إذ يحرص أولئك على اقتناء الساعات الفاخرة من أفضل العلامات التجارية العالمية.

 خيار ماريان الجرد من ساعات هايسك

عن سؤالنا لماريان الجرد حول خيارها الفردي من ساعات هايسك، أخبرتنا أن العلامة تنضوي على مجموعات متنوعة من الفئات المرموقة التي تتميز بتصاميمها الاستثنائية. إلا أن فئة أبيس تفرض نفسها بقوة بين فئات هايسك الأخرى حيث تجسّد أسلوب العلامة الفريد في مجال صناعة الساعات الفاخرة والراقية.

ساعات هايسك Hysek

وتستكمل ماريان حديثها لنا موضّحةً أن فئة أبيس تضم قطعًا أيقونية متعددة مثل أبيس 41 مم التي تمثل تحفة فريدة من نوعها للباحثين عن القطع النادرة. ومن خلال توفير خيارات متعددة من المواد التي تشمل الذهب، والفولاذ والذهب، والفولاذ، تجذب فئة أبيس عشاق الساعات الرياضية الأنيقة، كما وأنها تلبي متطلبات الرجال الباحثين عن الأناقة والمزايا العملية، بالأخص وأنها تتوفر بحركات مختلفة لتتناسب ومختلف الأذواق.

وبالإضافة إلى أسلوبها الفريد، تقول ماريان أن العناصر التقنية الفائقة لفئة أبيس تجعلها من بين فئات هايسك الأكثر إقبالاً حول العالم، حيث تشمل نظام حماية الإطار وعرض التاريخ الكبير والمشبك القابل للطي ومقاومة الماء حتى عمق 300 متر فضلًا عن السوار المريح وغيرها الكثير.

مستقبل الساعات الفاخرة في المنطقة

برأي ماريان فإن الساعات الفاخرة في الإمارات تحظى بإقبال مشهود وخاصة تلك التي تجمع بين التصاميم الفنية المبتكرة والبراعة التقنية الفائقة، بالإضافة إلى القوة البصرية والخطوط المتناغمة؛ وكذلك الساعات التي يتم طرحها في إصدارات محدودة لمناسبات معينة مثل اليوم الوطني الإماراتي كطرح طراز «كيلادا الإمارات» المحدود الذي قامت هايسك بإطلاقه في الربع الأخير من العام الماضي بمناسبة اليوم الوطني للإمارات احتفاءً بالارث الثقافي العريق والتراث الغني للدولة.

ساعات هايسك Hysek

ويأتي في هذا السياق حرص هايسك على توفير تصاميم لا تُضاهى تتميز بالقوة والتفرد، وتقديم أيقونات فريدة من نوعها لعشاق الساعات الفاخرة في الإمارات. فهايسك Hysek التي تجمع ما بين البراعة التقنية والخطوط المتناغمة، تتميّز بعلبها المستوحاة من تصاميم معمارية رائعة وعرض مميّز لأرقام 1-5-7-11 وزخارف منقوشة يدويًا ومشابك قابلة للطي بما يعزز من مكانتها في عالم الساعات المعاصرة.

توسّع هايسك Hysek في منطقة الشرق الأوسط والسوق الخليجية

تسعى علامة هايسك Hysek إلى توسيع حضورها ودخولها أسواق جديدة في المنطقة خلال الفترة المقبلة، حيث يشمل ذلك مدنًا متعددة في دول الخليج استجابةً منها للطلب المتزايد على اقتناء الساعات الأنيقة التي تزداد قيمتها مع مرور الزمن؛ وذلك في إطار حرص العلامة على تعزيز قطاع الساعات الفاخرة في المنطقة وزيادة مساهمته في دفع عجلة النمو الاقتصادي في الامارات والمنطقة بصورة عامة.

تابعوا المزيد: ساعة كاليستا سباركلينج تيل Kalysta sparkling Tale من هايسك Hysek وطرق تنسيقها

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *