ابتكارات ساعاتية من بارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات 2024

تعرضُ بارمجياني فلورييه  Parmigiani Fleurier مجموعة رائعة من الساعات في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، حيث سيتمكن الزوار من اكتشاف أحدث إصدارات الدار بما في ذلك ساعات توندا بي إف مينيت راترابانت – Tonda PF Minute Rattrapante، و توندا بي إف سبورت – Tonda PF Sport، و توندا بي إف أوتوماتيك 36 مم – Tonda PF Automatic 36mm. ومن الجدير ذكره أن هذه الساعات ستبقى في العرض حتى 11 فبراير الحالي.

في هذا السياق، يقول جويدو تيريني، الرئيس التنفيذي لبارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier: “يسعدنا أن نعود إلى معرض الدوحة للمجوهرات والساعات مرةً أخرى لمشاركة أحدث إبداعاتنا؛ وباعتباره أحد المعارض الرائدة لهذه الصناعة في المنطقة، فهو بمثابة منصةٍ هامّةٍ وفاعلةٍ بالنسبة لنا للتواصل مع عشاق الساعات في سوقٍ آسرةٍ وسريعة النمو. هناك وفرةٌ وحضورٌ من هواة جمع الساعات في قطر الذين لديهم فهمٌ واسعٌ لصناعة الساعات الفاخرة، وتقديرٌ كبيرٌ لحرفتنا”.

بارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات 2024

ساعة Tonda PF Automatic من بارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier

تقدم ساعة توندا بي إف مينيت راترابانت – Tonda PF Minute Rattrapante لمرتديها طريقةً جديدةً للإدراك والشعور بالوقت، بل والتحكم بالوقت علاوةً على كل ذلك – وهو العرض العالمي الأول الملهم للتجسيد الثاني للعلامة التجارية المنبثق من ساعة توندا بي إف مينيت راترابانت – Tonda PF Minute Rattrapante الرائدة التي تعود إلى العام 2022.

تقدم “توندا بي إف مينيت راترابانت” Tonda PF Minute Rattrapante الإبداع والابتكار من حيث التعقيدات الساعاتية الخفية المقترنة ببساطة الاستخدام، مما يجسد روح العلامة التجارية.

 وفي خروج عن الأطواق الدوارة المُدرّجة التقليدية، يقوم عقرب ذهبي إضافي مخفي تحت عقرب الدقائق بتفعيل العدّ التنازلي للدقائق إما بفواصل زمنية مدتها خمس دقائق، أو دقيقة واحدة. وبمجرد تفعيلها، تنقضي الفترة الزمنية المُراد قياسها عندما يصل عقرب الدقائق إلى موضع العقرب المصنوع من الذهب الوردي.

بارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات 2024

ساعة Tonda PF Sport من بارمجياني فلورييه Parmigiani Fleurier

تم تقديم “توندا بي إف سبورت – Tonda PF Sport”، الأكثر توجهاً نحو الراحة في الاستخدام، بطرازين: ساعة بوظيفة الكرونوغراف، وأخرى أوتوماتيكية لعرض الوقت فقط، وقد صُمّمَ هذا الطرازان ليكونا رفيقين يوميين لأنماط الحياة الرياضية في يومنا الحاضر، ويتنقلان بسلاسةٍ من أسبوع العمل إلى عطلة نهاية الأسبوع.

وقُدِّمَت “توندا بي إف سبورت” بخيارين، من الفولاذ أو من الذهب الوردي عيار 18 قيراط، وتتميز بعدد من التفاصيل الدقيقة التي تؤكد هويتها الرياضية الأنيقة، ولكنها تظل بنفس الوقت وفيّةً لرقيّ ورفاعة مجموعة بي إف – PF.

يتناغمُ التصميم الجديد مع روح التقدير والتعقُل التي تتمتع بها بارمجياني، والتي تتوافق بشكل طبيعي مع التميّز التقني الذي لا يتزعزع.

ستُعرَضُ أيضاً ساعتان من ساعات توندا بي إف الأوتوماتيكية، في هيكلٍ أصغر حجمًا، بقياس 36 مم للمعاصم الأنحف. تُعتبرُ الساعةُ ثنائية اللون، من الذهب الوردي والفولاذ، الأولى من نوعها في المجموعة، وينضم إليها طرازٌ من الذهب الوردي بميناءٍ بلونِ الياقوت – الآن مع حزام جذاب من جلد التمساح. يتلاعب الطرازان بألوانٍ وموادَّ متباينةٍ، وقد تم تصميمهما بما يتناغم مع بساطة ورصانة المجموعة الأنيقة.

كما سيتم تقديم مجموعة من الساعات الأخرى، بما في ذلك “توندا بي إف كالِندرز”، و”توندا بي إف ميكرو-روتور” الراقية، وكلها تتحدث لغةً مميّزةً من الفخامة الهادئة الرصينة والبساطة الراقية – بأسلوب بارمجياني الحقيقي.

سويسريةُ القلب ولكن عالمية الجاذبية، ستكشف بارمجياني فلورييه قريبًا عن ساعة سيكون لها صدىً كبيراً في الشرق الأوسط. إن تصميمات الدار الرصينة، المقترنة بالإنجازات التقنية المعقدة للغاية، والعروض الأولى عالميًا، والابتكارات التي لا نهاية لها، أدت إلى أن تصبح الدار معروفةً كواحدةٍ من أكثر العلامات المستقلة الرائدة في العالم في مجال الساعات.

تابعوا المزيد: دار شوبارد Chopard تحتفي بقطر في معرض الدوحة للمجوهرات والساعات 2024

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *