أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

في سياق تعزيزٍ لاستكشافها للمواد، تقدّم دار أوديمار بيغيه Audemars Piguet اليوم أول ساعة لها على الإطلاق مصنوعة من مادة الذهب الرملي.

هذه الساعة هي سبيكةٌ جديدةٌ من الذهب عيار 18 قيراط تضفي تلاعبًا غنيًا بالضوء. تتراوح بين الذهب الأبيض والذهب الوردي، ويتغيّر لونها حسب الزاوية والضوء، مما يوفر إمكانياتٍ جماليةً متنوعة.

أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

يُقدمُ المصنع هذا المعدن الثمين لأول مرة مع إطلاق ساعةRoyal Oak Automatic Flying Tourbillon Openworked  الجديدة بقطر 41 مم. ولاستكمال الهيكل والسوار المصنوعان من الذهب الجديد، طوّرت أوديمار بيغيه Audemars Piguet لوناً متناسقاً مع الذهب الرملي لتزيين الجسور المخرمة والصفيحة الرئيسية للحركة – كاليبر 2972، الذي تحتل هندستها التشكيلية المعمارية متعددة الطبقات مركز الصدارة على وجهَي الساعة.

ترتكزُ ساعة Royal Oak Automatic Flying Tourbillon Openworked الجديدة المصنوعة من الذهب الرملي على هذا الإرث الطويل من الساعات الذهبية بينما تواصل أوديمار بيغه استكشاف المواد وتنويعها. تنبض بالحياة في الضوء بفضل لون السبيكة المتغير باستمرار، وتوفر إمكانياتٍ جماليةً جديدةً تدمج التصميم المعاصر مع الأناقة التي لا حدودَ لها.

يتباين هذا اللون الغلفاني الجديد بشكل دقيق مع المكونات ذات لون الروديوم في الأجزاء الداخلية للحركة لخلق تأثير ثلاثي الأبعاد فريد من نوعه، والنتيجة هي مشهد متناغم يمزج التعقيد التقني مع التصميم المعاصر.

إن ساعة Royal Oak Automatic Flying Tourbillon Openworked هي الأحدث، فهي مصنوعة من الذهب الرملي، وهو عبارة عن سبيكة جديدة من الذهب عيار 18 قيراط ترى النور.

أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

تترافق الساعة مع حركة متعددة الطبقات مُخرّمة ومهيكلة، وبألوان الذهب الرملي والروديوم. © الصور بموافقة أوديمار بيغيه.

ويقول سيباستيان فيفاس مدير التراث والمتحف، أوديمار بيغيه Audemars Piguet: “من خلال الذهب الرملي، تعمل أوديمار بيغه على إحياء النهج الإبداعي في التعامل مع سبائك الذهب وألوانه التي سادت منذ آلاف السنين حتى الستينيات.”

تم تشطيب الهيكل والسوار المصنوعين من الذهب الرملي بالصقل المتناوب بين الساتاني الخطي، واللامع على الحواف المشطوفة مما يُعتَبَرُ علامةً خاصةً بالمصنع. تُبرِزُ الحوافُّ المشطوفة الكبيرة للطوق المُثمّن المصقولة صقلاً عاكساً، والحواف المشطوفة التي تزدان بها كل حلقةٍ من حلقات السوار وكل وصلةٍ بين الحلقات، وكلّ مسمارٍ من مسامير السوار المستدق التلاعب الضوئي الذي تُضفيه هذه المادة الثمينة.

تتباين الجسور والصفيحة الرئيسية ذات اللون الذهبي الرملي مع لمسات من اللون الرمادي. ويكتمل خزان الطاقة ومجموعة التروس والتوربيون العائم عند موضع الساعة 6 – جميعها بلون الروديوم – بعلامات ساعات وعقارب مصنوعة من الذهب الأبيض، والتي مُلِئَت بمادةٍ مضيئة. ولإعطاء مركز الصدارة لبنية الحركة المخرمة، طُبِعَ توقيع أوديمار بيغيه Audemars Piguet ، بالاسم الكامل، باللون الأسود على الزجاجة المصنوعة من الكريستال السافيري المعالج بطبقة مقاومة للانعكاسات والتوهجات الضوئية، وذلك عند موضع الساعة 12.

أوديمار بيغيه Audemars Piguet تُقدم ساعتها الأولى على الإطلاق المصنوعة من الذهب الرملي

ولمطابقة الهيكل والسوار، طوّر المصنع لونًا ذهبيًا رمليًا، تم الحصول عليه من خلال المعالجة الغلفانية، لتزيين الطوق الداخلي وكذلك الجسور المخرمة والصفيحة الرئيسية للحركة – كاليبر 2972، والتي يمكن رؤيتها على وجهَي الساعة. تم تشطيب المكونات المخرمة أفقياً وعمودياً لإبراز عمق الحركة، في حين تُعزز الزوايا المصقولة إما صقلاً لامعاً أو خطياً التلاعبَ الضوئي.

على الوجه الخلفي لهيكل هذه الساعة من أوديمار بيغيه Audemars Piguet، تتعزز جمالية الحركة المخرّمة ذات اللونين بفضل الوزن المتأرجح المصنوع من الذهب الوردي عيار 22 قيراطًا والمطلي بالروديوم.

تابعوا المزيد: ساعة Royal Oak Concept Flying Tourbillon من أوديمار بيغيه Audemars Piguet بالتعاون مع تمارا رالف

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *